السلام عليكم مرحبا بك زائرنا العزيز في منتديات القليعة الجزائرية .إذا كنت عضوا فسجل دخولك وإذا لم تكن لديك عضوية فمرحبا بك فردا جديدا في عائلتنا

    فقال له: يا نبي الله صلبك حق

    شاطر

    مروة قطب
    عضو جديد

    انثى عدد الرسائل : 3
    العمر : 37
    المدينة : القاهرة
    البلد : مصر
    السٌّمعَة : 2
    نقاط : 3248
    تاريخ التسجيل : 20/04/2013

    فقال له: يا نبي الله صلبك حق

    مُساهمة من طرف مروة قطب في الثلاثاء مايو 07, 2013 12:09 pm

    فقال له: يا نبي الله صلبك حق
    وحكي: أن رجلا رأى عيسى عليه السلام فقال له:
    يا نبي الله صلبك حق، قال: نعم، فعبره على بعضهم، فقال تكذب رؤياك بقوله تعالى: وما قتلوه وما صلبوه ولكن شبه لهم
    «2» . ولكن هو عائد على الرائي فكان كذلك.
    وأتى ابنة مغيث آت في المنام فقال لها:
    لك البشيرى بولد ... أشبه شيء بالأسد
    إذا الرجال في كبد
    (1/339)
    تغالبوا على بلد ... كان له حظ الأسد
    فولدت المختار بن أبي عبيد وذلك في عام الهجرة.
    وقال رجل لسعيد بن المسيب: رأيت كأني بلت خلف المقام أربع مرات. قال: كذبت لست صاحب هذه الرؤيا، قال: هو عبد الملك، فقال: يلي أربعة من صلبه الخلافة.
    وقال الشافعي رضي الله تعالى عنه: رأيت عليا رضي الله تعالى عنه في المنام فقال لي: ناولني كتبك فناولته إياها فأخذها وبددها فأصبحت أخا كآبة، فأتيت الجعد فأخبرته فقال: سيرفع الله شأنك وينشر علمك.
    وعن ابن مسعود رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال:
    من رآني في منامه فقد رآني حقا، فإن الشيطان لا يتمثل بي، وجاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: رأيت كأن رأسي قد قطع وأنا أنظر إليه فضحك رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال: بأي عين كنت تنظر إلى رأسك فلم يلبث رسول الله صلى الله عليه وسلم أن توفي وأولوا رأسه بنبيه ونظره إليه باتباع سنته.
    وقال رجل لعلي بن الحسين: رأيت كأني أبول في يدي، فقال: تحتك محرم فنظروا فإذا بينه وبين امرأته رضاع. وقال أبو حنيفة رضي الله عنه: رأيت كأني نبشت قبر رسول الله صلى الله عليه وسلم فضممت عظامه إلى صدري فهالني ذلك فسألت ابن سيرين، فقال: ما ينبغي لأحد من أهل هذا الزمان أن يرى هذه الرؤيا، قلت: أنا رأيتها. قال: إن صدقت رؤياك لتحيين سنة نبيك صلى الله عليه وسلم.
    وقال النبي صلى الله عليه وسلم الرؤيا الصالحة بشارة للمؤمن بما له عند الله من الكرامة في الدنيا والآخرة. وعن ابن عمر رضي الله عنهما قال: تضرعت إلى ربي سنة أن يريني أبي في النوم حتى رأيته وهو يمسح العرق عن جبينه، فسألته فقال: لولا رحمة الله لهلك أبوك. إنه سألني عن عقال بعير للصدقة، فسمع بذلك عمر بن عبد العزيز فصاح وضرب بيده على رأسه وقال: فعل هذا بالتقي الطاهر فكيف بالمقترف عمر بن عبد العزيز. رضي الله عنهم أجمعين وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله صحبه وسلم.
    اسم الكتاب:
    المستطرف في كل فن مستظرف
    المؤلف:
    شهاب الدين محمد بن أحمد الأبشيهي أبو الفتح
    الفن:
    الأدب والبلاغة
    عدد المجلدات:
    1
    للاطلاع على الكتاب إليكم الرابط:
    http://elibrary.mediu.edu.my/books/DRM2622.pdf

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة سبتمبر 22, 2017 12:49 pm